سخونة الأطفال

سخونة الأطفال.. إبني سخن اعمل ايه؟!

ادوية الاطفال, صحتك By نوفمبر 28, 2022

سخونة الأطفال وهناك العديد من الامهات يتفاجئوا بان ابنهم او بنتهم حرارتهم مرتفعة او سخن بشكل مفاجئ. وفى الاغلب يحدث ذلك في وقت متأخر من الليل وتكون الام لا تعرف ماذا تفعل. وإذا كان عندها خافض حرارة في المنزل ففى الاغلب لا تعرف ما هو خافض الحرارة المناسب للطفل. وما هي الجرعة المناسبة. لذلك اليوم سأعرفك كيف تختاري خافض الحرارة المناسب وماهي الجرعة المناسبة لعمر الطفل لكي تنخفض الحرارة ومن ثم بعدها تطمئني على طفلك عند الطبيب.

أسباب السخونة عند الأطفال:

في البداية أحب ان اوضح ان سخونة الأطفال في حد ذاتها ليست مرض، ولكنها عرض لمرض موجود. فعندما يسخن الطفل فمعنى ذلك ان لديه مشكله صحية وهي المؤدية للسخونة والسخونة هنا هي أحد اعراض هذه المشكلة الصحية. وعند اعطاء الطفل خافض للحرارة فهنا نتعامل بشكل مؤقت مع أحد الاعراض حتى تنخفض درجه الحرارة ولا يحدث للطفل أي مضاعفات نتيجة السخونة.

ولكن يجب في أقرب وقت التوجه للطبيب او المستشفى حتى يتم فحص الطفل جيدا ومعرفه سبب السخونة ومعالجته وبذلك فان علاج السخونيه ليس هو العلاج النهائي للطفل.

انواع خافض الحرارة للأطفال:

هناك ثلاثة انواع اساسيه لخوافض الحرارة التي من الممكن استخدامها مع الاطفال: –

  • المادة الأولى هي ماده الباراسيتامول بجميع اسمائها المختلفة في الصيدليات.
  • ‏المادة الثانية هي مادة الايبوبروفين بجميع اسمائها في الصيدليات ايضا.
  • المادة التالتة هي الديكلوفينات، والديكلوفينات هي ليست خافضه للحرارة في الاساس، ولكنها مضادة للالتهاب ومسكنه للإلام لكن لها مفعولها كخافض للحرارة من خلال مفعولها كمضاد للالتهابات.

‏الطريقة الصحيحة لاستخدام خافض الحرارة:

سنقوم بتقسيم خوافض الحرارة بناء على الفئة العمرية للطفل: –

اول فئة عمريه هي من عمر يوم حتى الستة أشهر..

وفى هذه الحالة يمكن استخدام خافض حرارة واحد المسموح به وهو ماده الباراسيتامول. والمتاح من ماده الباراسيتامول هو الباراسيتامول قطارة او السيتان قطارة او البيرال قطارة مهما كان المسمى الموجود في الصيدلية.

وطريقه الاستخدام هي نقطتين لكل كيلو من وزن الطفل. بمعني إذا كان الطفل وزنه ثلاثة كيلو جرامات ستكون جرعته سته نقط كل سته ساعات. وإذا كان الطفل وزنه خمسة كيلو جرامات ستكون جرعته عشره نقط كل سته ساعات وهكذا.

الفئة العمرية الثانية هي الاطفال من عمر سته أشهر الى عمر السنة..

وفي هذه الحالة يوجد نوعين من خافض الحرارة يمكن ان نستخدمه النوع الاول هو النوع الذي كنا نستخدمه قبل الستة أشهر وهو ماده الباراسيتامول عن طريق النقط. وتكون ايضا بنفس الطريقة ونفس الجرعة، اما المادة الثانية المسموح لنا استخدامها في هذا العمر هي مادة الايبوبروفين. فنستطيع استخدام هذه المادة بأمان بعد الستة أشهر.

وتكون جرعة الطفل هي نصف وزن الطفل كل سته ساعات. بمعني إذا كان الطفل وزنه ثمانية كيلو جرامات تكون جرعته أربع سنتيمترات كل ست ساعات وإذا كان الطفل وزنه عشرة كيلو جرامات فتكون جرعته خمس سنتيمترات كل سته ساعات.

 ولكن مادة الايبوبروفين يجب ان نستخدمها بحرص. ويفضل ان نستشير دكتور الاطفال اولا قبل استخدامها. وبالأخص مع الاطفال الذين يعانون من مشاكل في المعدة او حساسيه الصدر. ويجب ان تكون بعد الرضاعة او بعد وجبه الطعام فمن الافضل الا تكون المعدة خاليه.

الفئة الثالثة هم الاطفال من عمر سنة حتى عمر الست سنين..

وهنا يوجد ثلاثة انواع من خوافض الحرارة نستطيع استخدامهم. النوع الاول هو مادة الباراسيتامول لكن هنا سنستخدم الشراب وليس القطارة وسيكون الستال الشراب جرعته ربع وزن الطفل كل سته ساعات بمعنى انه نقسم وزن الطفل على اربعه ويكون الرقم الناتج هو جرعه الطفل. بمعني إذا كان الطفل وزنه ١٢ كيلو جرامات سنكون جرعته ثلاث سنتيمترات كل ست ساعات. وإذا كان الطفل وزنه ١٦ كيلو ستكون جرعة الطفل أربع سنتيمترات كل سته ساعات. ويمكن ايضا في هذه الفئة العمرية استخدام اللبوس وتكون جرعته لبوسه كل سته ساعات.

اما النوع الثاني الذي يمكن استخدامه هو ماده الايبوبروفين. والايبوبروفين هنا يوجد منه نوعين النوع الاول هو البروفين ويكون تركيزه مئة مللي جرام لكل خمسة مللي. وتكون جرعته بالنسبة للأطفال نص وزن الطفل كل سته ساعات بمعنى لو الطفل وزنه عشره كيلو جرامات تكون جرعته خمسه سنتيمترات كل سته ساعات. والنوع الثاني وهو بروفين ايضا، ولكن تركيز مئتين مللي جرام من البروفين لكل خمسه مللي وجرعته تكون ربع وزن الطفل كل سته ساعات.

اما المادة الثالثة هي الديكلوفينات والجرعة القصوى لها واحد ميلي جرام لكل كيلو من وزن الطفل. وذلك مثل لبوس الدولفين والذي يكون تركيزه ١٢ ونصف. وبالتالي يجب ان يكون عمر الطفل لا يقل عن ١٢ كيلو جرامات وهو تقريبا يصل لهذا الوزن عند عمر السنتين. اما التركيز الثاني من لبوس الدولفين وهو ٢٥ لا يمكن استخدامه الا عند وصول حجم الطفل الى ٢٥ كيلو جرامات وهو تقريبا يكون بعد عمر الستة سنوات.

“وعندما يكون الطفل سخن يجب عدم الاعتماد فقط على ادويه خفض الحرارة ويجب ان نستخدم الكمادات أيضا الى أنا تذهبي به الى دكتور أطفال للاطمئنان عليه”

شاهد أيضا..

تأخر النطق عند الأطفال، التفسير و الأعراض و العلاج.

ما هو افضل دواء للمغص للاطفال؟ لستِ بحاجة الى استشارة طبيب الأطفال: