ادوية الاطفالصحتك

ما هو افضل دواء للمغص للاطفال؟ لستِ بحاجة الى استشارة طبيب الأطفال:

كثيرا ما يعاني الأطفال خاصة الرضع من الأمراض والالتهابات التي تزعجهم وتجعلهم يبكون ومن المؤكد سيدتي أن ذلك يزعجك كثيرا، ويجعلكِ قلقة بشأن هل أذهب للطبيب أم لا؟

فما السبب في شعور طفلك بالمغص؟

إذا شعر طفلك بألم شديد يدفعه للبكاء وبالرغم من أنكِ أرضعتِه واستبدلتِ حفاضته المتسخة ولا شيء يخيفه ولم يتعرض لخبطة تدفعه لهذا البكاء، إذا سيدتي طفلك يعاني من المغص، وهل ذلك الأمر يستحق منكِ القلق؟

الإجابة بالطبع لا، لإن

  1. كل الأطفال قبل سن الأربع شهور يعانون من تلك الألآم وذلك راجع الي أن حركة الأمعاء لديهم مازالت غير منتظمة فهي بحاجة الي الاعتياد.

  2. وغير ذلك في هذا السن يعانون الأطفال الرضع من الغازات التي تسبب لهم أيضا ذلك المغص وفرصة وجود تلك الغازات تزداد إذا كانت رضاعة الطفل رضاعة صناعية (أي اللبن الصناعي).

  3. وتزداد فرصة حدوث ذلك المغص أيضا إذا دخل لمعدة الصغير الكثير من الهواء خلال جلسات الرضاعة.

فما الحل المتعلق بالأم وما الدواء في حالة شعور صغيركِ بالمغص؟ الحل المتعلق بكِ سيدتي:

  1. مراعاة عدم دخول كمية هواء كثيرة بقدر الإمكان لمعدة الصغير أثناء جلسات الرضاعة.

  2. وإن حدث المغص، وقتها تقومي سيدتي بتدليك منطقة بطن الصغير تدليك بحركات دائرية مع رفعكِ لقدميه كمحاولة لإخراج الغازات.

  3. ولتقليل الغازات يُنصح دائما بمساعدة الصغير علي التجشؤ (التكريع) عن طريق أن تُربتِ باليد على ظهره بتكرار، أي تخبطي خبطات ضعيفة جدا بيدكِ على ظهره فذلك يساعده على تقليل الغازات وبالتالي التقليل من إصابته بالمغص.

الدواء في حالة شعور صغيركِ بالمغص

يمكنكِ سيدتي إعطاء طفلك دواء يحتوي على مادة السيميثيكون، لماذا تلك المادة؟

لإن تلك المادة أمنة على صغيركِ، فهي مادة تساعد في تخفيف الألآم المصاحبة للمغص وأيضا طاردة للغازات، ولكن الرجاء المتابعة والإلتزام بالجرعة المسموح بها للرضع طبقا للنشرة الداخلية لكل دواء.

هل يصح أن يشرب الطفل الرضيع الكراوية والبابونج؟

بالطبع يمكنه أن يشرب تلك السوائل، البابونج والكراوية، ولكن أغلب الأطباء لا تنصح بغير ذلك، اذ أن تلك الأعشاب تعمل على تخفيف ألم البطن، ولكن من الضروري سيدتي أن تستشيري الطبيب علي الجرعة المسموحة والمناسبة لصغيركِ.

شاهد ايضا

أسهل طريقة لعمل السوشي في البيت بمكونات متوفره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.