صحة وتغذية الأطفالصحتك

ليه ترضعي طفلك طبيعي؟

سيدتي. قبل كل شئ، أعلم تمام العلم ان الرضاعة الصناعية توفر عليكي كثيرا من الوقت و الجهد. لذلك فما هو إلا زجاجة بها ماء دافئ مضاف إليه معيار من بودر اللبن الصناعي للأطفال، سيكون ذلك مريحا جدا الي حد ما خاصة إذا كنتي تعملين، ولكن يا أيتها الأم الجديدة في الرضاعة الطبيعية منافع لن تجيديها في الرضاعة باللبن الصناعي، ومن خلال مقالنا هذا سنثبت لكي لما عليكي ان ترضعي طفلك رضاعة طبيعية، علي النحو التالي:

فوائد الرضاعة الطبيعية ليكي ولطفلك:

  • تزيد الشعور بالأمان و الحنان لدي طفلك، إذ أن احتضانك لطفلك يشعره بالدفئ و كم هائل من الحنان.
  • حليب الأم يحتوي علي العديد والعديد من الفيتامينات و المعادن التي يحتاجها الصغير لبناء صحته و جسده، لذا فعلمي أيتها الأم أن تلك الرضاعة لطفلك هي بمثابة الحياة لديه، وحتي الأن لم يثبت علميا انه يوجد لبن صناعي سواء كان محلي او مستورد يساوي فائدة ما اكرمكي الله به، فتبارك الله في حكمته.
  • الرضاعة باللبن الصناعي تجعل طفلك يشعر بالإعياء وعدم الارتياح نتيجة شعوره بالمغص، اما اذا كانت الرضاعة الطبيعية بوضعية صحيحة وبحرص علي عدم دخول هواء الي معدة الصغير فلن يشعر بالمغص.

الرضاعة الطبيعية تنقذ وتعالج طفلك من النزلة الشعبية:

عند رضاعة الصغير رضاعة طبيعية فإنه في كل مرة يترك علي ثديك بعض اللعاب فإذا لم يكن مريض فلا مشكلة وان كان مريض فأيضا لا مشكلة، فسبحان الله خلق في ثديك ما نسميه بالمستقبلات، فما دورها؟

فإذا كنت رضيعك مريض ويعاني من النزلة الشعبية. (الا وهي التهاب فيروسي يصيب الشعب الهوائية ينتج عنه كحة وارتفاع درجة حرارة). تعمل تلك المستقبلات علي قرأة مكونات اللعاب. و اذا صادف وجود ميكروب او فيروس يعمل الجهاز المناعي للأم علي إنتاج أجسام مضادة ضد ذلك الفيرس. ووضعهم مع الحليب في ثدي الأم. ونتيجة لذلك، حين إرضاعك لطفلك يحصل علي غذائه من الحليب. علاوة على ذلك، العلاج الذي انتجه جهازك المناعي. ذلك لإن الجهاز المناعي للطفل لم يكتمل نموه بعد و مازال لا يعمل بالكفاءة المطلوبة للحماية. لذا سيدتي انتي التي بيدك غذاء طفلك و علاجه، فإحرصي دائما علي اختيار الأفضل لصحتك و لصحة طفلك.

شاهد أيضاً..

أزاي تعودي طفلك أنه يدخل الحمام لوحده؟ تدريب الطفل على الحمام

فيروس كورونا يهدد صحة رضيعك؟ الرضاعة الطبيعية هي الحل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.