تربية الابناء

كيف نُعلم أبناءِنا الرضا ومساعدة الآخرين

تحرص كل الأسر على تربية أبناءها تربية سليمة بأفضل الطرق ، كما نعلمهم السلوكيات السليمة والفضائل مثل الرضا والقناعة ومساعدة الآخرين ، وأحسن طريقة لزرع الرضا فى نفوس أبناءنا ، يختلف حسب سن الطفل .

فإذا كان الطفل عنده سنه فنعلمه بأن يحمد ربنا بما لديه ، وعندما يكبر فى السن نساعده على أن يفهم المعنى الحقيقى للرضا والقناعة ، بأن الرضا هو الثقة بالله سبحانه وتعالى بأن الله سوف يحقق كل ما نتمناه فى الوقت المناسب .

ويجب على الأسر أن تعلم أبناءها بأن السعادة ليس معناها أن نلبى لأبناءنا كل ما يريدونه ، ولكن السعادة تكتمل بأن نلبى إحتياجتهم  بالطرق التربوية السليمة ، من خلال إكتساب  صفات إيجابية ، مثل كيف يقدر نفسه ويقدر الآخرين أيضاً .

فى بعض الأحيان يتغافل الآباء عن مشاعر أبنائهم ، وتركيزهم أكثر على سلوك أبناءهم ، ويعتبر هذا هو الجزء الأهم الذى يركز عليه الآباء لأنه يأخذ وقت أكثر حتى يتم إخراج طفل للمجتمع عنده سلوك يتباهى به كل من يتعامل معه .

وتلعب المشاعر دوراً مهماً فى رفاهية الطفل وإحساسه دائماً بالسعادة , وعليه يجب على الآباء أن تهتم بمشاعر أبنائهم مثلما تنتبه إلى سلوكهم ، ويُعد الرضا ومساعدة الآخرين من أهم العوامل التى تبنى فى شخصية طفلك سلوك سوى وسليم .

أولاً : الرضا :-

ولكى نعلم أطفالنا الرضا نبدأ بالأم ” أنتى القدوة “، غالباً ما يفعل الأطفال كل مايرونه وليس كل ما يقال لهم ، فإذا رأى طفلك أنكى راضية بما لديكى وتعبرين عن رضاكى بأريحية وبصدق بما هو موجود لديكى ، وهذا تلقائياً يجعل طفلك أيضاً يشعر بالرضا والقناعة ، وهذا أفضل مثال لتعليم طفلك الرضا .

ثانياً : الحرص على مساعدة الآخرين :-

يجب على الأسر أن تعلم أبناءها كيفية مساعدة الآخرين ، ويتعلمون ذلك عندما يرون أهلهم يساعدون الآخرين المحتاجين للمساعدة ، والمساعدة لها أشكال عديدة ، يمكن أن تكون المساعدة مالية مثل التبرع ، ويمكن أن تكون المساعدة عبارة عن إعطاء الوقت للآخرين لتعليم شئ مفيد ، وهكذا إصنعى لطفلك أساليب مختلفة من خلالها يتعلم طفلك كيف يساعد ويتعاون مع الآخرين .

 

كيفية تربية الأبناء تربية سليمة

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.