تربية الابناء

كيفية التعامل مع الطفل كثير الحركة

تعد مشكلة الطفل كثير الحركة والعنيد مشكلة تقابل الكثير من الأمهات ويعاني منها الكثير من أفراد العائلة والأصدقاء والجيران والأقارب حيث يخلق لهم نوع من عدم الراحة وتصبح الأم في حالة من الحيرة ما بين التعامل مع الطفل والتخلص من المشاكل وسنشرح هنا كيفة التعامل مع الطفل كثير الحركة.

صفات الطفل كثير الحركة:

  • حيث أن الصغير من لدية فرط في الحركة هو صاحب الإنفعالات في كل تصرفاته سواء داخل البيت أو خارجه .
  • الصغير من لديه فرط في الحركة يتصف بتعديه على من يضايقه بدون تفكير أو محاولة مسامحتهم ويعد مستهتر وغير مبالي.
  • الطفل الذي لديه فرط في الحركة لا يحترم أراء الأكبر منه في السن ولا يرد بالذوق وأدب عليهم ولا على الأسئلة الموجهة له ويقوم بإدارة رائسه لهم.
  • الطفل كثير الحركة لديه عصبية شديدة وكثير الإنفعال على أتفه الأسباب وردود افعاله لا تناسب عمره أبداً .
  • الطفل كثير الحركة هو طفل عنيد جداً وتتصف دائماً قرارته بالأنانية والعند والتنقل من مكان لأخر.
  • يمكن أن يكتسب عادات ليست بجيدة مع القيم والمعتقدات ويكتسبها من التواجد الدائم فى الشارع أو رفقاء المدرسة غير الجيدين أو بعض الأقارب.

  نصائح للتعامل مع الطفل كثير الحركة:

  • لا تستخدمي معه وسيلة الضرب فهي من الوسائل الفاشلة بكل معني الكلمة
  • التغاضى عن تصرفاته وعدم إستخدام الإلحاح حتى لا تزيدي المشكلة سوء.
  • يجب إستخدام أسلوب المكافاءات لفعل الأشياء الحسنة وعدم معايرته بالأشياء القديمة التي فعلها.
  • لا يجب حرمانه من الأشياء التي يحباها ولا تهديده بالحرمان منها لأن ذلك سيذيده عنداً فوق عنده .
  • يجب الإستماع له ومنحه الفرص ليعبر بها عن نفسه لإكتشاف ما السبب وراء هذا العناد الطويل فلربما تستطيعي منحه بعض الفرص لتبرير السلوك في محاولة منكي للتخلص من تلك المشاكل .
  • يجب إستخدام العبر من القصص والحكم من القرءان لتعلميه مكارم الأخلاق بدل من الألفاظ التي يكتسبها من الشارع.
  • عدم التفرقة بينه وبين أقرانه في المعاملة فلعمل بالعدل سوف يكون مفيد جداً للطفل
  • لا تقومى بإطلاق الألقاب على الطفل مثل القرد وغيرها لأن ذلك سيزيده من تصرفاته.

نصائح يجب على الأمهات إتباعها أثناء مرحلة المراهقة مع بناتها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.