تربية الابناء

عدة عوامل يجب أن نعلمها لأبنائنا عند إختيار الصديق الحقيقى ” الجزء الثانى “

عند تربية الأبناء هناك عدة عوامل يجب الإنتباه إليها ، ومن بينها كيف نعلم أبناءنا إختيار الصديق الحقيقى والسوى ، لأن الصديق الحقيقى هو الذى يستمر مدى الحياة ، وعليها فهناك عدة عوامل يجب أن نعلمها لإبنائنا عند إختيار الصديق الحقيقى .

أولاً : مراقبة الأم لطفلها وقت اللعب :-

يجب على الأم أن تراقب طفلها أثناء اللعب ، ولكى تعرف أصدقاء طفلها عليها أن تدعوا أصدقاء طفلها إلى المنزل ، لكى يلعبوا مع بعض وتراقب ماذا يفعلوا ، أو تدعوهم إلى النزهة وتراقب سلوكهم ، ومن خلال هذه المراقبة تستطيع الأم أن تعرف سلوك أصدقاء طفلها .

ثانياً : بناء علاقات بين عائلة أصدقاء أطفالك :-

إن أفضل طريقة لإبعاد طفلك عن صديق بعينه ، دون إخبار أبنك أو مصارحته وتشجيعه على مصاحبه صديق آخر ، هو تكوين علاقة صداقة بين عائلة الطفل الذى ترغبى أن يكون صديقاً لأبنك ، هذه الصداقة هى التى تضمن إختيار الصديق السوى وذلك عن طريق لقاء الأطفال واللعب معاً .

ثالثاً : الألعاب التى لها هدف :-

يجب عينا أن نعلم أبناءنا المهارات الإجتماعية مثل كيفية تعلم أساسيات الحوار، وفن الإستماع عندما يتحدث الأباء ، وكيفية التعرف على الأصدقاء ، كل هذه الأمور تجعل طفلك يكون لديه الدراية عند إختيار الأصدقاء .

رابعاً : تجنب النقد :-

يجب على الأباء والأمهات تجنب النقد عند الحديث مع أطفالهم ، بمعنى لا يجوز لهم أن ينتقدوا أصدقائهم أو يطلبوا من طفلهم قطع العلاقة معهم ، بدلاً من ذلك أن يطلب الأب أو الأم من طفلهم أن يصف معنى الصداقة الحقيقية والجيدة.

خامساً : الوقت المناسب للتدخل الفعلى :-

فى حالة الإساءة إلى طفلك سواء جسدياً أو أخلاقياً أو تم إستغلاله ، فعلى الأم التدخل لمساعدة طفلك وإبعاد هذا الضيق عنه ، سواء عن طريق مساعدة المدرسة أو التحدث مع والدى الصديق ، وذلك حتى لايحدث هذا مرة آخرى .

 

عدة عوامل يجب أن نعلمها لأبنائنا عند إختيار الصديق الحقيقى ” الجزء الأول “

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.