تربية الابناءصحة وتغذية الأطفال

تأخر النطق عند الأطفال، التفسير و الأعراض و العلاج.

في البداية نود أن نقول أن تأخر النطق عند الأطفال غير مربوط بعمر محدد. أي أنه لا يوجد مقياس للقول بأن الطفل متأخر في النطق أم لا. لكن، الأكيد أن عندما يبدء الطفل في إصدار بعض من النغمات عبر الحنجرة فهنا يبدء بالتعبير عن نفسه. ولاشك أن للطفل لغتان داخلية وخارجية. تقتصر الداخلية على فهمه للأشياء دون إعطاء رد فعل كالنطق. و الخارجية فهي البدء في إعطاء رد فعل المتمثل في النطق.

كيف تعلمي بتأخر النطق عند الأطفال:

قبل الجكم على صغارنا بأنهم يعانون من تأخر في النطق أم لا. يجب على كل أم بعد أن تضطلع على التاريخ المرضي للعائلة والإجابة على بعض التسأولات:

  • هل الصغير يستطيع السماع أم لا يستطيع؟
  • هل نسبة الصفرا إرتفعت للصغير عند ولادته؟
  • اذا أمرتيه بأمر ما هل يستجيب؟ هل يفهم ما تتحدثي بشأنه؟
  • هل حدث وان أخذ الكثير من المضادات الحيوية المختلفة؟

و الإجابة على تلك الأسئلة ضرورية قبل إعطاء أي إقرار بهل الطفل متأخر في النطق أم لا.

أسباب التأخر في النطق :

الأكيد أن النطق ماهو الا إستجابة طبيعية و رد فعل طبيعي للسمع. لذا فإن التأخر يرجع الى الأسباب الثلاث الأتية:

  1. يحدث التأخر في حالة إتباع الصغير لنمط أو أسلوب واحد للتعبير كالصراخ.
  2. قد يحدث أيضا دون أدنى شك في حال عدم وجود من يتحدث معه ويتبادل معه الأحاديث. فمن الطبيعي و المفترض أن خلال العام الأول له أن يتحدث و يردد معدل كلمة أو إثنين. وأن يكون أجاد الإشارة بيده دليل على إستيعابه. وعند بلوغه العام و النصف فمن اللازم أن يعلم عشرين كلمة.على سبيل المثال، عائلة، ماما، بابا، باب، زجاجة. وعند البلوغ لسن العامين فهنا يكون قد إزدادت حصيلته اللغوية.بل وأنه يستطيع أن يضع كلمتين أو ثلاث في جملة.على سبيل المثال، أنا بحب ماما.
  3. وأيضا من أحد الأسباب للتأخر غياب القراءة للطفل.

أعراض التأخر في النطق:

  1. أن يبلغ الطفل عمر العام ولا نلاحظ أنه ينطق حرفا، مع انعدام تجاوبه بالإشارة.
  2. أن يكون عمره ثمانية عشر شهرا، ولا يحاول جذب إنتباهك لشئ ما يريده.على سبيل المثال، اشارته للباب دلالة على أنه يود الخروج. ولايستطيع استيعاب الأوامر بشكل صحيح.
  3. وصوله الى سن العامين، ولا يقدر على التحدث ويكتفي بتقليد المتحدث أمامه.
  4. عندما يكون قد وصل الى العامين و النصف أو الثالث دون أي تحدث منه.

علاج التأخر في النطق عند الأطفال:

  1. التواصل مع طبيب للتخاطب.
  2. التواصل مع الصغير والقراءة له، وتبادل الحديث معه.
  3. منع مشاهدته للتلفاز، لأن ذلك يعد خطرا كبيرا عليه.
  4. منع تركه مع الهاتف والإسراف في ذلك، حتى لا ينعزل عن الواقع.
  5. إشغاله بألعاب تعليمية و تلوين تعمل على جذب إنتباهه ومساعدته على نموه العقلي.

شاهد أيضا..

تعرفي على أهم النصائح للشهر التاسع من الحمل

فيروس كورونا يهدد صحة رضيعك؟ الرضاعة الطبيعية هي الحل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.