طبخمشروبات

الكوكاكولا.. مكوناتها وتاريخ نشأتها، وأعراض تناولها بكثرة

تعتبر الكوكاكولا من المشروبات اللذيذة، والتي يفضلها الكثير مثل الكبار والصغار وهي أحد العلامات التجارية المعترف بها في جميع أنحاء العالم. نشأت في البداية على يد الدكتور جون بيمرتون في مدينة أتلانتا الأمريكية في عام 1886م وقد عرض مشروب الكوكاكولا لأول مرة في الصيدليات كمشروب فوار إلا أنه منح براءة الاختراع في عام 1887م، وفي عام 1906م أصبحت معروفة على الصعيد الدولي في جميع أنحاء العالم والقيمة الغذائية للكوكا كولا يوضّح الجدول الآتي القيمة الغذائيّة لكل 355 ملليلتر منها:

القيمة الغذائية للكوكاكولا:

السعرات الحراريّة 150 سعرة حرارية.
الصوديوم 40 مللي جرام.
الكربوهيدرات 40 جرام.
السكريات 41 جرام.

مكونات الكوكاكولا فيما يلي:

  • المياه الغازية: تحتوي المياه الغازية على نسبة 88% من الكوكاكولا وهو عبارة عن ثاني أكسيد الكربون المنقى، وهو المكون الذي يعطي الفقاعات في المشروب.
  • السكر: يعطي السكر الطعم اللذيذ لها.
  • الكراميل: يعطي هذا المكون لون الكوكاكولا المميز.
  • حامض الفسفوريك: يعطي هذا المكون الطعم اللاذع لها.
  • الكافيين: يعطي هذا المكون طعم المرارة الخفيف فيها.
  • النكهات الطبيعية: الموجودة في الكوكاكولا هي أكثر الأمور سرية في مكوناتها.

تاريخ الكوكاكولا:

يوجد فيها العديد من الأمور التاريخية التي تتعلق بمشروب الكوكاكولا ومن أهمها فيما يلي:

ان أول زجاجة لمشروب الكوكاكولا شبيه بحبة الكاكاو في عام 1916م إطلاق حملة تسويقية خاصة بالأشخاص الذين يحبون تناول الكافيين عوضا عن القهوة في الصباح الباكر والحفاظ على الوصفة السرية لعقود طويلة، وحيث قيل إن المكونات الأصلية تحتوي على زيت الليمون وزيت القرفة والكراميل. وانضمام شركة الكوكاكولا إلى العديد من محلات الوجبات السريعة المزدهرة مما جعلها تتوسع على الصعيد العالمي.

أعراض شرب المشروبات الغازية بكثرة:

هناك العديد من الأعراض التي تظهر عند تناول المشروبات الغازية ومن أهمها فيما يأتي: تساعد المُحليات الصناعية في المشروبات الغازية على زيادة الرغبة في تناول الحلويات. ويساعد استهلاك المشروبات الغازية بكميات كبيرة جدل في زيادة الوزن، وتساعد المحليات الصناعية على تغيير مذاق الطعام في براعم التذوق. هناك تأثير سلبي من المشروبات الغازية على نمو العظام ويؤثر هذا بشكل سلبي على مستقبلات الطعام حلو المذاق في الدماغ، ويعمل على التقليل من امتصاص الكالسيوم في الأسنان والعظام وخصوصًا لفئة الأطفال ويزيد من خطر الإصابة في كسر الورك وخصوصًا لدى النساء اللاتي يعانين من سن اليأس وتؤدي كثرة تناول المشروبات الغازية إلى ظهور التهاب في الكلى والكبد ويحتمل أن تسبب الاكتئاب ويحتمل ايضًا أن يتسبب هذا المشروب في ظهور رد فعل تحسين.

شاهد أيضا…

مشروبات تساعد فى تقوية الذاكرة

لديك سمنة مفرطة ما رأيك بالتعرف على مخاطر مشروبات الطاقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *